منتدى قالمة للعلوم السياسية
بسم الله الرحمن الرحيم .. أخي الزائر الكريم ..أهلآ وسهلآ بك في منتداك ( منتدى قالمة للعلوم سياسية ) إحدى المنتديات المتواضعة في عالم المنتديات والتي تزهو بالعلم الشرعي والمعرفة والفكر والثقافة .. نتمنى لكم قضاء أسعد الأوقات وأطيبها .. نتشرف بتسجيلك فيه لتصبح أحد أعضاءه الأعزاء وننتظر إسهاماتكم ومشاركاتكم النافعة وحضوركم وتفاعلكم المثمر .. كما نتمنى أن تتسع صفحات منتدانا لحروف قلمكم ووميض عطائكم .. وفقكم الله لما يحبه ويرضاه , وجنبكم ما يبغضه ويأباه. مع فائق وأجل تقديري وإعتزازي وإحترامي سلفآ .. والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته . المشرف العام


 
الرئيسيةالبوابةس .و .جالأعضاءبحـثالمجموعاتالتسجيلدخولصفحتنا عبر الفيسبوكمركز تحميل لكل الإمتدادات
منتدى قالمة للعلوم السياسية يرحب بكم
تنبيه:إن القائمين على المنتدى لا يتحملون أي مسؤولية عن ما ينشره الأعضاء،وعليه كل من يلاحظ مخالفات للقانون أو الآداب العامة أن يبلغ المشرف العام للمنتدى ، أو بتبليغ ضمن قسم اقتراحات وانشغالات
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» الضبط الاجتماعي
من طرف salim 1979 الإثنين أغسطس 13, 2018 6:26 pm

» مذكرة بناء السلم في مالي - الفرص و التحديات -
من طرف salim 1979 السبت يونيو 09, 2018 12:31 am

» تفاءل يا أخ الأحزان، فإن النصر في الصبر
من طرف ahlm22 السبت مايو 26, 2018 5:09 pm

» امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2017
من طرف salim 1979 السبت مايو 26, 2018 4:58 pm

» التنافس الدولي على الموارد الطبيعية في افريقيا بعد الحرب العالمية الثانية
من طرف salim 1979 السبت مايو 26, 2018 4:57 pm

» امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2018
من طرف salim 1979 الجمعة مايو 25, 2018 7:03 pm

» الحرب وضد الحرب
من طرف salim 1979 السبت مايو 05, 2018 6:51 pm

» التحول والانتقال الديمقراطي: النسق المفاهيمى
من طرف salim 1979 السبت مايو 05, 2018 6:46 pm

» تحميل الثقافة العالمية العدد 177
من طرف salim 1979 الخميس أبريل 12, 2018 3:53 pm

أنت زائر للمنتدى رقم

.: 12465387 :.

يمنع النسخ

شاطر | 
 

 امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2018

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
salim 1979
التميز الذهبي
التميز الذهبي


تاريخ الميلاد : 27/05/1979
العمر : 39
الدولة : الجزائر
عدد المساهمات : 5139
نقاط : 100011849
تاريخ التسجيل : 06/11/2012

مُساهمةموضوع: امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2018   الجمعة مايو 25, 2018 7:03 pm

[rtl]جامعة 8 ماي 1945-قالمة[/rtl]
[rtl]كلية الحقوق والعلوم السياسية[/rtl]
[rtl]قسم العلوم السياسية[/rtl]
[rtl]السنة الثالثة ليسانس                                                                    17/05/2018[/rtl]
[rtl]                                      [/rtl]
[rtl]امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح[/rtl]
 
[rtl]السؤال الأول: 05 نقاط[/rtl]
[rtl]إن الجاهزية العسكرية شرط أساسي مسبق للأمن والاستقرار في بيئة عدائية.[/rtl]
[rtl]على ضوء هذه المقولة ناقش المفاهيم التالية:[/rtl]
[rtl]- المعضلة الأمنية-الإنفاق العسكري-المظلة النووية-الحرب الاستباقية-الراكب المجاني.[/rtl]
[rtl]السؤال الثاني: 10 نقاط[/rtl]
[rtl]إن المنطلقات التقليدية التي انطوت على الانضباط الطوعي للدول بعد الحرب العالمية الثانية، وسعيها لإرساء السلم وتجنب الحروب، صارت مثار خلاف بشأن ضمانات السيطرة وإمكانيات الاجبار، في عالم يحوز فيه أطراف قوة التدمير الشامل، وتبرز فيه أنماط جديدة للحرب والعنف.[/rtl]
[rtl]تعرض إلى هذا النقاش، مبرزا قضاياه الأساسية.[/rtl]
[rtl]السؤال الثالث: 05 نقاط[/rtl]
[rtl]مثلما اكتشفت الولايات المتحدة الحقيقة في فيتنام، فإن الأمر تكرر في أفغانستان والعراق، ويحدث في سوريا واليمن، حيث لا يمكن لقوة خارجية أن تحارب حركة تمرد مسلح إلى الأبد، ففي مرحلة معينة يجب على الحكومة المحلية أن تأخذ بزمام الأمور، وفي جانب آخر لا يمكن لخيار القصف الجوي لوحده أن يضمن السيطرة على الأرض. [/rtl]
[rtl]على ضوء هذه المقولة ناقش:[/rtl]
[rtl]- فاعلية استراتيجية مناهضة التمرد Counter-insurgency وكفاءتها.[/rtl]
[rtl]- تطاول الحرب بالرغم من السيطرة الجوية.[/rtl]
[rtl]بالتوفيق[/rtl]
[rtl]أستاذ المادة:[/rtl]
[rtl] حميداني سليم[/rtl]
 
[rtl]جامعة 8 ماي 1945-قالمة[/rtl]
[rtl]كلية الحقوق والعلوم السياسية[/rtl]
[rtl]قسم العلوم السياسية[/rtl]
[rtl]السنة الثالثة ليسانس                                                                    17/05/2018          [/rtl]
[rtl]الإجابة النموذجية لامتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح[/rtl]
[rtl]الجواب الأول: 05 نقاط[/rtl]
[rtl]يرتبط مفهوم الجاهزية العسكرية بالفكرة الراسخة في سياسات الدول، والتي مفادها "إذا كنت تريد السلام فاستعد للحرب".[/rtl]
[rtl]01-المعضلة الأمنية: تنشأ من حالة الفوضى التي تجد الدول أنفسها فيها. فمن خلال سعي الدول لزيادة أمنها الخاص – من خلال اتباع سياسات تعزز قدراتها العسكرية – فإن الدول تجعل الآخرين، من دون قصد منها، يشعرون بكونهم أقل أمناً. ونتيجة هذا السلوك تنشأ حلقة مفرغة أو حالة لولبية من الأمن – عدم الشعور بالأمان لا يوجد لها حل دائم أو أبدي[/rtl]
[rtl]02-الإنفاق العسكري: يشير إلى إنفاق الدولة على المسائل المتعلقة بقواتها العسكرية، مثل الصيانة والعمليات والبحوث العسكرية والتطوير والمساعدات العسكرية والمشتريات والمرتبات والمعاشات.[/rtl]
[rtl]03-المظلة النووية: نوع من الردع الموسع تقوم بموجبه دولة حائزة على أسلحة نووية بالتعهد بأن تقدم إلى دولة أو مجموعة دول أخرى حماية يفترض أن توفرها هذه الأسلحة. وهذا التوسع يتخذ عادة شكل التزام تحالفي. ويتمثل المثال النموذجي لحالة المظلة النووية في الالتزام الذي اضطلعت به الولايات المتحدة للناتو بعد 1949.[/rtl]
[rtl]04-الحرب الاستباقية: هي حرب تبدأ في إطار الاعتقاد بأن الصراع في المستقبل أمر لا مفر منه إن لم يكن وشيكا، ويكون الهدف منها هو منع حدوث تبدل في ميزان القوى القائم.[/rtl]
[rtl]05-الراكب المجاني: يشير المصطلح إلى استفادة طرف من تغطية أمنية ودفاعية، مع نجاحه في تحويل المخصصات المالية التي كان من المفترض صرفها في تلك التغطية نحو مجالات التجهيز والتصنيع وخدمات التعليم والصحة والوظائف، وتبرز في هذا الوضع حالة اليابان وكوريا الجنوبية، مقابل عدم تفعيل تلك الفرصة في دول الخليج العربية.[/rtl]
[rtl]الجواب الثاني: 10 نقاط[/rtl]
[rtl]أساسيات هذا النقاش:[/rtl]
[rtl]- ظهور الأمم المتحدة كإطار لضمان السلم ولأمن الدوليين، والآمال التي عقدت بشأن فاعليتها.[/rtl]
[rtl]- التجربة الدامية للحربين العالميتين على نحو جعل شن الحروب أمرا مرفوضا مجتمعيا، ومعترضا عليها في المؤسسات السياسية.[/rtl]
[rtl]- سعي الدول الواقعة تحت الاستعمار نحو التحرر والاستقلال الوطني، مستغلة انتماء الدول الاستعمارية لقطب واحد مما جعلها تستفيد من دعم القطب الاخر، وتتجنب الوقوع ضحية سياسات التوافق والاسترضاء، ومكّنها استقلالها في ظل هذه الظروف من أن تسعى لإنشاء كتلة ثالثة.[/rtl]
[rtl]- ظهور المؤسسات المالية الدولية والمنظمات المناط بها البناء الاقتصادي والتمويل المالي، وبداية التوجه نحو المشاريع التعاونية، كسبيل لتجاوز عداءات الماضي، والانطلاق نحو المستقبل الإنمائي المشترك.[/rtl]
[rtl]- دور الشركات متعددة الجنسيات في صياغة توجهات الدول، وانخراطها في التأثير على القرارات السيادية، وفي شن الحروب وإثارة النزاعات.[/rtl]
[rtl]- ظهور الاشكال الجديدة للعنف المقترنة بممارسات متطرفة لاعتقادات دينية أو عرقية، عجز عدد من الدول عن مواجهتها. [/rtl]
[rtl]القضايا الأساسية[/rtl]
[rtl]01-قضية الردع[/rtl]
[rtl]- أسبقية الولايات المتحدة في امتلاك السلاح النووي، بما أعطى للردع الردع كفاءة عالية جدا، ومنع تحول الأزمات الدولية إلى حرب مباشرة، وقد شكّل امتلاك الاتحاد السوفياتي للسلاح النووي تثبيتا لوضع الردع المتوازن، الذي انسحب على حلفاء كل قطب، خصوصا مع نشأة الأحلاف العسكرية.[/rtl]
[rtl]- تجسد الثورة الجديدة في الشؤون العسكرية اختبارا لكفاءة الردع النووي، وأهلية الدول في استعمال الردع التقليدي.[/rtl]
[rtl]02-قضية الانتشار النووي[/rtl]
[rtl]يشكل هذا الانتشار ببعديه الأفقي والعمودي سندا للمخاوف بشأن التهديدات المحتملة، وإمكانية الصدام، كما أنها تثير مسألة نزع السلاح والحد من التسلح والرقابة عليه، والضمانات الممنوحة بشأن الاستخدام السلمي للتقنية النووية، وأهلية الجهة التي تتكفل بمنع توسع النادي النووي.[/rtl]
[rtl]03-العسكرة والانفاق العسكري[/rtl]
[rtl]تزداد وتيرة الانفاق العسكري لدى دول العالم الكبرى، ولدى الدول غير الديمقراطية، ويبرز دور المركب الصناعي العسكري في تشجيع هذه العسكرة، واستغلال ظروف الاختلاف والعداء في زعزعة الاستقرار العالمي، ضمن حروب يكون مسرحها الأساس الدول غير المستقرة في العالم، وهي الصدامات التي تشكل مجالا للإنفاق العسكري الموسع والمتواصل.[/rtl]
[rtl]04-تغير أنماط التهديد [/rtl]
[rtl]يتصل التهديد الأكثر حضورا في واقع العلاقات الدولية بظاهرة الإرهاب، حيث تسعى جماعات وأفراد لمواجهة سلطة قائمة عن طريق السلاح والأساليب المفرطة في العنف، دون أن تنضوي تلك المواجهة تحت مطلب تحرري أو واجهة سياسية معترف بها ومتضامن معها، ويشكل هذا النمط من التحرك مسعى لاستنزاف الدول واضعافها في حرب غير متماثلة، وتدخل ضمن الأنماط الجديدة للتهديد، فعاليات لا يمكن مواجهتها بالأسلحة المخصصة لحروب الدول، ومن ذلك الجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية، وأعمال القرصنة البحرية، وتجارة الرقيق والأعضاء البشرية، وشبكات الاجرام المعلوماتي.[/rtl]
[rtl]05-الفشل الدولاتي[/rtl]
[rtl]أدت التغيرات على المستوى الدولي إلى انعكاسات سلبية على كفاءة الدول في القيام بمهامها، وضبط حدودها، وفرض السيطرة على أراضيها، وأصبحت رهينة العجز وعدم القدرة على تلبية متطلبات وضعها كدول، بما طرح مشكلات التنمية والكفاية والانسجام المجتمعي، وجعلها مهيأة أكثر لحالة عدم الاستقرار الداخلي، وفي جانب آخر تتيح هذه الأوضاع حالة ازدهار فريدة لأنشطة التهريب والتسليح، واستغلال لتصاعد التشنج المجتمعي وزيادة الشحن العدائي، ويدرج ذلك في إطار تحول تلك المناطق إلى ما يعرف بأسواق العنف.[/rtl]
[rtl]الجواب الثالث: 05 نقاط[/rtl]
[rtl]01-مكافحة التمرد هي نوع من الحرب غير النظامية التي تسعى إلى أضعاف الروح المعنوية لدى المتمردين وهزيمتهم باستخدام معكوس للتكتيكات ذاتها بغية تحييد تخطيط المتمردين، وتسعى مناهضة المتمردين بصورة خاصة إلى جذب وأبعاد السكان المحليين عن رجال العصابات، ويشار إلى ذلك أحياناً بلغة الولايات المتحدة بعبارة حملات "القلوب والعقول"، فانطلاقاً من مناطق قواعد مأمونة يحاول المناهضون للمتمردين توسعة مناطقهم الأمنية لتشمل مناطق متنازعاً عليها ومتمردة. هذا البرنامج "السلامي" أساسي إذا أريد تأمين مستوى مقبول من النظام المدني. تقتضي مناهضة التمرد الاعتراف بالحاجة إلى إجراء بعض الإصلاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بغية إزالة مظالم السكان. وهذا الشرط الأساسي المسبق هو أكثرها صعوبة في التحقيق،[/rtl]
[rtl]02-تطاول الحرب بالرغم من السيطرة الجوية: يمكن الإشارة إلى نموذج فيتنام في النصف الثاني من ستينيات القرن العشرين، وإلى نماذج أفغانستان بعد الغزو السوفياتي، وكذلك نموذج حرب السعودية في اليمن، حين ثبت أنه لابد من وجود قوات على الأرض ذات فاعلية وقدرة على الحسم في مدة زمنية قليلة، حيث رفعت السعودية مثلا شعار عاصفة الحزم، على أساس نجاح العملية العسكرية في ثلاثة أسابيع، بينما تجاوزت الحرب الآن السنة الثالثة.[/rtl]
[rtl]                                                 ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ[/rtl]
[rtl]بالتوفيق للجميع[/rtl]

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
امتحان الدورة العادية في مادة التسلح ونزع السلاح 2018
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى قالمة للعلوم السياسية :: قسم خاص باسئلة الامتحانات والاجابة النموذجية :: السنة الثالثة علوم سياسية ( علاقات دولية ،تنظيم سياسي و إداري )-
انتقل الى:  
1